الأخبار الدوليةالأخبار العربية

على وقع حملة إلا رسول الله ماكرون ينطق بالعربية ويتحدى مشاعر أكثر من مليار مسلم

على وقع حملة إلا رسول الله ماكرون ينطق بالعربية ويتحدى مشاعر أكثر من مليار مسلم

النبأ اليمني | متابعات

أثارت حملة ” إلا رسول الله ” التي أطلقها المسلمين لمواجهة الإساءة الفرنسية للرسول الله حفيظة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون للخروج بتغريدة باللغة العربية تحدى من خلالها مشاعر أكثر من مليار مسلم حين قال ” لاشيء يجعلنا نتراجع ” .

وهو ما عد تحديا واضحا لمشاعر المسلمين لا سيما اثر تناول المواقع والصحف العربية لحملة مقاطعة البضائع الفرنسية عقب التصريحات التي أدلى بها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في خلال حفل تأبين المعلم صامويل باتي الذي قُطِع رأسه في أحد شوارع العاصمة باريس بسبب عرض رسوم كاريكاتورية مسيئة للنبي محمد على طلابه.

وقال ماكرون: “لن نتخلى عن الرسومات والكاريكاتيرات وإن تقهقر البعض” مما أثار موجة غضب جديدة ودعوات لمقاطعة المنتجات الفرنسية عبر الصحف والمواقع الإخبارية والتي وصفت ذلك ﺑ “إساءة ماكرون للإسلام” و”التصرف بصبيانية” داعين لحملة مقاطعة للبضائع الفرنسية .

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: