أخبار اليمنالأخبار الدوليةالأخبار المحلية

بعد أن خذلتهم الحكومة.. العالقون في الهند يستنجدون بالأمم المتحدة

النبأ اليمني ـ متابعات

اتهم العالقون اليمنيون في الهند الحكومة اليمنية بتعمُّد إهمال معاناتهم، داعين التحالف والأمم المتحدة إلى سرعة التدخل والعمل على نقلهم إلى اليمن.

وخلال الوقفة التي أُقيمت أمام سفارة اليمنية في الهند، أصدر المحتجون بياناً طالبوا فيه منظمة الأمم المتحدة وكافة المنظمات الدولية والمحلية المعنية بحقوق الإنسان بالضغط على حكومة الشرعية لإعادة اليمنيين المتضررين من توقيف رحلات الخطوط الجوية اليمنية.

وناشد البيان قيادة التحالف مساعدة اليمنيين العالقين ونقلهم إلى أراضيهم بأسرع وقت ممكن، والعمل على فتح مبنى السفارة والقنصلية اليمنية في مومباي لاستيعاب الأسر التي لم تستطع توفير تكلفة إيجار الشقق، وتوفير الغذاء والمتطلبات الضرورية إلى أن تتم إعادتهم إلى اليمن.

وفي الأربعاء الماضي، ندَّدت لجنة متابعة إعادة العالقين في جمهورية الهند باستمرار إهمال معاناتهم، رغم أن اللجنة الوطنية العليا للطوارئ لمواجهة وباء كورونا المستجد ناقشت -في اجتماع لها بتاريخ 30 مايو الماضي- الأوضاع التي يعانون منها.

وأشار البيان إلى أن اللجنة الحكومية كلفت وزراء الخارجية وشؤون المغتربين ووزير الصحة العامة والسكان والنقل؛ بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة، ووضع الحلول اللازمة لمعاناة العالقين إلا أن الأخيرة لم تقم بأي خطوة حتى اللحظة… مؤكداً أن العالقين في الهند يعانون منذ قرابة شهرين أوضاعاً معيشية صعبة بالإضافة إلى انتهاء “فِيَز” إقامتهم.

وكان المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان -ومقره جنيف- أكد -مطلع مايو الماضي- أن هناك 700 يمني مُهدَّدون بالاحتجاز والترحيل من الهند، ودعا السلطات الهندية إلى مراعاة ظروفهم الاستثنائية المتمثلة في عدم قدرتهم على العودة إلى اليمن، ومعاملتهم معاملة خاصة.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: