أخبار اليمنالأخبار الدولية

شاهد.. الرئيس الروسي يرسل رسالة إلى جميع شعوب العالم ” النص “

شاهد.. الرئيس الروسي يرسل رسالة إلى جميع شعوب العالم ” النص “

النبأ اليمني ـ متابعات

وجه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين رسالة إلى جميع شعوب العالم مطالبا اياهم بالثورة على حكامهم الذين يدعمون اوكرانيا .

وجاء نص الرسالة التي وترجمها الصحفي عيسى حمدان – بيروت عن قناة مصر كالتالي :

أعزائي مواطني كوكب الأرض الرائع!
لقد قررت، رئيس الاتحاد الروسي، فلاديمير بوتين، أن أخاطبكم جميعًا مباشرة، متجاوزًا الدبلوماسيين وحكامكم والصحفيين.

يوجد في روسيا شيء اسمه “المصارحة الشفهية”، حيث لا يمكنك الكذب والخداع ولعب الكوميديا.
لهذا سأتحدث بصراحة.

روسيا بلد كبير وغني. القيمة الرئيسية هي أن أكثر من 150 مليون شخص يعيشون في إقليم حيث العدالة فوق كل شيء. لسنا بحاجة إلى مناطق جديدة. لدينا وفرة من الطاقة وجميع الموارد الأخرى.

منذ زمن أسلافنا العظام تطوّرت شعوب شمال روسيا ليس بفضل رحلات الحروب الصليبية واستعمار أمريكا وإفريقيا والهند، ولا بسبب فرض إدمان المخدرات في الصين، ولكن بفضل عملهم وهدوئهم.

أولئك الذين يعرفون اللغة الروسية يفهمون أن “الروسية” صفة تدلّ على جميع شعوب بلادنا: السلاف الروس، التتار الروس، اليهود الروس، الإيفنكيون الروس وغيرهم، هم الروس في الصميم، على الرغم من اختلاف ثقافتهم ولغتهم وطريقة حياتهم. نحن نرحّب بهذا التنوع في الوحدة.

مرّة أخرى تضطر الشعوب الروسية للتضحية بأرواحها لحماية العالم من النازية والفاشية.

استبدلنا 50 من أسرى الحرب بـ 50 جنديًا أوكرانيًا.

تلقّى الجنود الأوكرانيون العلاج الطبي في مستشفياتنا، وتناولوا ثلاث وجبات دسمة في اليوم وعادوا إلى منازلهم.

استقبَلنا جنودًا روسًا بأصابع مقطوعة وأعضاء تناسلية مقطوعة!!
حتى النازيون لم يفعلوا ذلك في الحرب العالمية الثانية. سنقدم هذا الدليل في محكمة مقبلة. وسيكون عارًا على كل من يدعم الآن هؤلاء الأوغاد.

لقد وقف حكامكم في الولايات المتحدة وأوروبا واليابان وأستراليا ودول أخرى إلى جانب هؤلاء النازيين، الذين وضعوا المدنيين والحوامل والأطفال أمام أنفسهم في المعركة، وقاموا بتشويه أسرى الحرب عمدًا.

يصعب عليَّ تخيّل شخصٍ عاقل يدعم هذه الوحوش.

و لا يقوم بايدن، وشولز، وماكرون وغيرهم من “الديمقراطيين الظلاميين” بحماية المجرمين فحسب، بل يقومون بتسليحهم بشكل فعّال، ولتزويدهم بالمال، وهو ما يكفي لخفض الأسعار في بلدانكم.

الأسعار ترتفع كل يوم، والإقتصاد العالمي ينهار، ولكن ليس لأنّ الروس يطهّرون أوروبا من الأرواح النازية الشريرة، بل لأن الشعب الأوروبي يراقب بصمت الموجة الجديدة من النازية ويدعمها بالفعل.

لن نذهب إلى برلين هذه المرة. بل سوف نتوقف عند حدودنا التاريخية. وكل الأرواح النازية الشريرة، التي يفتح لها قادتك أبوابهم، سوف يرتّبون لك حياة “بلورية” جديدة، كما فعل النازيون من قبل، مضيفين ختان الأعضاء التناسلية!

أناشد كل من يريدون العيش والعمل وتربية أطفالهم بسلام، وأن يكونوا أصدقاء مع الناس في جميع أنحاء العالم:

ساعدوا روسيا على التعامل مع السرطان الجديد – النازية الأوكرانية.

لا يوجد في أوكرانيا أناسٌ مسالمون ويعملون بجد فقط، بل يوجد فيها نازيون يغذيهم صقور الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي من أموال ضرائبك.

إذا كان قادتكم يدعمون النازية، ادفعوهم إلى أقصى الحدود وخذوا السلطة بين ايديكم.

يحمي النازيون الأوكرانيون أنفسهم من الرصاص بالمدنيين، وبقرار من حكامكم، بذريعة روسيا الرهيبة.

من هو الذي يجب أن يتحمل العبء الأكبر من ارتفاع الأسعار والحرمان الوشيك

في أوكرانيا كما في بلدك، يعيش النازيون خلف ظهور المواطنين العاديين، وذلك يؤدي لأن يعاني المواطنون العاديون.

هذه هي الجرائم الحقيقية في أوكرانيا كما في الغرب.

لم نخلَّ بأيٍّ من وعودنا، وقد سرق قادتكم 300 مليار دولار و يورو من الشعب الروسي. إنهم يسرقون ممتلكات مواطني بلدنا في جميع أنحاء العالم، ويشوّهون جنودنا عمدًا، ويحظرون اللغة الروسية، ويهاجمون بيوت الله.

أرى أنه في البلدان التي يشدّد فيها القادة العقوبات ضد روسيا، هناك وعي متزايد بما يحدث وموجة احتجاجات متزايدة.

يجب أن تفكر وتستبدل السياسيين المختبئين خلف ظهرك ولا تؤجله بعد الآن. إذا اتحدنا، فلن يكون هناك المزيد من النازيين في أوكرانيا، وستتم استعادة الحياة الطبيعية في أوروبا والولايات المتحدة ودول أخرى، وسنحكم معًا على النازيين الأوكرانيين وجميع القادة الذين يدعمون النازية في محكمة جديدة.
قضيتنا عادلة. سوف نهزم النازية. أود مشاركة هذا النصر مع الجميع، معًا وفي أسرع وقت ممكن.

الوسوم

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: