أخبار اليمنالأخبار المحلية

مترجم الرئيس هادي الخاص : عبدربه منصور هادي” شخص طائفي ومناطقي وذو قناعات مؤذية ومدمرة لليمن

مترجم الرئيس هادي الخاص : عبدربه منصور هادي” شخص طائفي ومناطقي وذو قناعات مؤذية ومدمرة لليمن

النبأ اليمني ـ متابعات

نشر “وائل الهمداني” -المترجم الخاص السابق لـ”عبدربه منصور هادي” والدبلوماسي في سفارة اليمن لدى واشنطن- سلسلة منشورات تضمنت شهادات حول قناعات مناطقية لدى “هادي”، وانتقادات لمعايير التعيين في السفارة اليمنية بالولايات المتحدة الأمريكية.

وقال الهمداني: “هذه شهادة مني للتاريخ أن “عبدربه منصور هادي” شخص طائفي مناطقي ذو قناعات مؤذية ومدمرة لليمن، وخلال عملي كمترجم له لعام ونصف اطلعت على مناطقيته وعنصريته وتأكدت قناعتي بأنه شخص حاقد على صنعاء وعدن وكل اليمن حيث كرر في أكثر من لقاء مع وفود أجنبية بأن (الزيود) مجرمين وعنيفين”، ولفت إلى أن “هادي” يتحرك وفق نصائح وصفها بـ”المسمومة” من قِبل وزير خارجيته “أحمد عوض بن مبارك” الذي قال إنه صاحب طموح جنوني مدمر لليمن والجزيرة العربية بأسرها، حد توصيفه.

وحول فساد الدبلوماسيين، أكد “الهمداني” أن غالبية الممثلين الدبلوماسيين لليمن جرى تعيينهم باعتبارهم أقارب مسؤولين بارزين في حكومة الشرعية، فيما يتسلم الكثير من أقارب وقريبات مسؤولي حكومة “هادي” مخصصات واستحقاقات دبلوماسيين في الاتحاد الأوروبي رغم تواجدهم في اليمن.

وأشار “الهمداني” إلى أن قضية تمسك “بن مبارك” بمنصب السفير اليمني لدى واشنطن حتى بعد تعيينه وزيراً لخارجية “هادي” قد أثارت لغطاً واسعاً لدى الأوساط السياسية والإعلامية، كما مثلت حرجاً لدى التحالف، إضافةً إلى قضية التمثيل الدبلوماسي بالمناصفة بين الشمال والجنوب ..

داعياً مسؤولي الشرعية إلى تمكينه من الظهور عبر قناة اليمن التي تبث من الرياض لشرح وتبيين القضايا والإشكاليات المتعلقة بذلك وطرحها أمام الشارع العام للحكم عليها، وعدم الاكتفاء بما يجري الحديث عنه في ما أسماها غرف مضغ القات المشبوهة في شارع الطائف بضاحية لبن غرب الرياض، ولم يوضح “الهمداني” أي معلومات حول الغرف التي تطرق إليها.

ويواجه “بن مبارك” انتقادات واسعة على المستويين المحلي والعربي إثر مساعيه الرامية إلى عرقلة التسوية السياسية، كما يواجه اتهامات بالتربُّح لصالحه الشخصي من منصبه في حكومة المناصفة، وكذا المنصب الذي لا يزال متمسكاً به كسفير لليمن لدى واشنطن…

وأكدت مصادر إعلامية -في وقت سابق- أن صراعاً يجري بين دبلوماسيي “هادي” في واشنطن بشأن المراكز الدبلوماسية في السفارة، إذ سلم “بن مبارك” صلاحياته لسكرتيرته التي تحمل الجنسية المغربية للتعامل مع المذكرات الصادرة عن وزارة الخارجية الأمريكية، ومنع نائب السفير من الاطلاع عليها.

الوسوم

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: