أخبار اليمنالأخبار المحلية

بعد إنسحاب الانتقالي من الرياض .. لجنة عسكرية سعودية تصل أبين بعد انفجار الوضع عسكريا بين الإنتقالي والقوات الحكومية

النبأ اليمني | متابعات

وصلت لجنة عسكرية سعودية لمحافظة أبين جنوب اليمن للعمل على تهدئة الوضع بين القوات الحكومية التابعة للرئيس عبدربه منصور هادي وعناصر الإنتقالي الجنوبي المدعومة إماراتيا.

وأفادت مصادر محلية في أبين بأن اللجنة العسكرية السعودية التي قدمت من العاصمة المؤقتة عدن إلى محافظة أبين تهدف للتهدئة بين الجانبين عقب انفجار الوضع عسكريا بين القوات الحكومية والانتقالي الجنوبي .

ولفت المصادر بأن اللجنة العسكرية السعودية قامت بالتمركز خلف قوات الطرفان على مسافة تقدر بـ 45 كم، في زنجبار قوات الإنتقالي وفي شقرة قوات هادي.

وبحسب المصادر فأن اللجنة السعودية عمدت فور وصولها على تهدئة الوضع وإيقاف المعارك التي تجددت في جبهة الطرية شرق زنجبار بمحافظة أبين بين القوات التابعة للقوات الحكومية وقوات المجلس الإنتقالي.

وقال عضو لجنة التهدئة الشيخ “فيصل المرقشي” إن اللجنة وصلت إلى أبين قادمة من عدن لاحتواء الأحداث الأخيرة وتجدد المعارك، وتضم اللجنة ضباط سعوديين وشخصيات قبلية من أبناء المحافظة.

وتضم اللجنة فريقين الاول يتمركز في زنجبار خلف قوات المجلس الإنتقالي، والأخر خلف القوات التابعة للشرعية في مدينة شقرة على مسافة فاصلة، تقدر بـ45 كلم مشيرا الى ان اللجنة باشرت فور وصولها إلى تهدئة الأوضاع بالتعاون مع القيادات العسكرية من الطرفين.

ويأتي وصول اللجنة بعد يوم واحد من تصعيد عسكري شهدته الجبهات واندلاع اشتباكات عنيفة اسفرت عن سقوط عشرات القتلى والجرحى من الطرفين.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: